لماذا ليس هناك مظلات القفز في طائرة الركاب ؟

 

القفز بالمظلات بالانجليزي، هل القفز المظلي حرام، القفز المظلي العسكري، فوائد القفز المظلي، رياضة القفز بالمظلة ضربة معلم، ثمن القفز بالمظلات في المغرب، مركز جدة للقفز المظلي، القفز المظلي العسكري السعودي، شروط القفز المظلي، مسافة القفز المظلي، أدوات القفز المظلي، رخصة القفز المظلي، مخاطر القفز بالمظلات

لابد أنكم تساءلتم يوما عن سبب عدم توفر مظلات القفز (البراشوت) على متن الطائرات الخاصة بنقل المسافرين. حسنا، الجواب، ببساطة شديدة، هو أن القفز بالمظلات يتطلب تدريبًا حقيقيًا، حيث يحتاج الأمر الكثير من التدريب والتركيز حتى يتمكن المرء من تعلم القفز بالمظلة. تخيلوا معي ما سيحدث إذا اضطر الركاب للقفز من الطائرة في حالة الطوارئ، وكل ما يرافق ذلك من توتر وذعر.


في الواقع، لكي تمر عملية القفز بالمظلة بسلام، يجب أن تتوفر شروط معينة، يجب أن تكون سرعة الطائرة منخفضة وأن تكون على ارتفاع منخفض. وهذا ليس هو الحال بالنسبة لطائرة الركاب التي تطير بسرعة كبيرة جدًا وعلى ارتفاع عالٍ جدًا حيث يكون الهواء شديد البرودة (حيث تصل درجة الحرارة الى 60 درجة تحت الصفر) مما سيتسبب في تعطل الجهاز التنفسي وبالتالي الوفاة، بل أكثر من ذلك، عند فتح باب الطائرة، كل ما يتواجد بداخل هذه الأخيرة سيندفع، تحت الضغط، بقوة الى الخارج.

 

وهناك سبب آخر، وهو أن الأمر سيستغرق وقتًا طويلاً حتى يرتدي مائة مسافر أو نحو ذلك مظلاتهم ووقتًا أطول حتى يقفز جميع الركاب من الطائرة، ناهيك عن خطر اصطدام المظليين فيما بينهم أو الاصطدام بالطائرة أو بأحد مفاعلاتها .




تعليقات