القطعة الموسيقية الأكثر رعبا في التاريخ !

 

gloomy sunday, music, the funeral march

قام مؤلف (مجرّي) اسمه (ريزو سيريس) بتأليف لحن موسيقي درامي مرعب. وقد اشتهرت هذه المعزوفة بأنها تدفع أولئك الذين يستمعون إليها إلى الاكتئاب، بل وحتى إلى الانتحار !


خلال الحرب العالمية الثانية، كان الناس يشعرون بإحباط وإكتئاب شديد. وقد دفعت فترات البؤس هذه العديد من الأشخاص الى الانتحار للفرار من المعاناة التي خلفتها أزمة الحرب. تقول الأسطورة أن مائة شخص قتلوا أنفسهم أثناء الاستماع إلى هذه المعزوفة الموسيقية ! وعند العدد مئة يمكننا أن نبدأ الحديث عن ما يعرف بظاهرة الانتحار الجماعي في مجتمع ما.


وقد ربط البعض بين موجة الاانتحار هذه وشعبية هذه المعزوفة الكئيبة التى انتشرت في البلاد. ومن غريب الصدف أن يلقي ملحن هذه الموسيقى نفسه من النافذة.. ورغم نجاته فقد خنق نفسه في المستشفى.


هذه المعزوفة تدعى ’’ الأحد الكئيب ‘‘ أو (Gloomy Sunday ) باللغة الإنجليزية. ولحنها عميق وبطيء للغاية، حيث يذكرنا بموسيقى (فريدريك شوبان) (موكب الجنازة) أو (the Funeral March).


داع صيت هذه المعزوفة ذات اللحن ’’ الشاذ ‘‘ في أنحاء البلاد وانتشر الرعب بين الناس في ذلك الوقت لدرجة أنه تم حظرها بسبب تأثيرها السلبي على نفسية الناس. كان المواطنون خائفين جدا من الاستماع لهذه الاغنية. لقد منعوا هذه الموسيقى في دولتهم لإنقاذ الأرواح. وكانت وسائل الإعلام تحذر بشدة الناس من الاستماع إلى هذا اللحن المميت.




تعليقات