لماذا يتم استخدام الضوء الأحمر داخل الغواصات ؟

 

من اخترع الغواصة، أجزاء الغواصة، كيف تعمل الغواصة، سرعة الغواصة، كيف تغوص الغواصة، مكونات الغواصة، شكل الغواصة، أسماء أجزاء الغواصة

يتم استخدام الضوء الأحمر داخل الغواصات لمحاكاة الليل !


عندما تغوص الغواصات في قاع البحار، يبقى الطاقم لعدة أشهر دون اتصال مع الضوء الطبيعي. وكما هو معروف، فإن الاختلافات في شدة الضوء تؤثر على إيقاعات الساعة البيولوجية، هذه الآليات الفسيولوجية لها دورة حوالي 24 ساعة، والتي لها تأثير يبدأ من نمو الأظافر والشعر مرورا بضغط الدم و إفراز الهرمونات إلى تنظيم النوم / اليقظة.


أثناء الليل يدرك الدماغ انخفاض الضوء بواسطة المستقبلات الضوئية الموجودة في العين. ثم تبدأ الغدة الصنوبرية في إفراز هرمون الميلاتونين، وهو هرمون يحفز النوم.

 

اضطراب الساعة البيلوجية يسبب الأمراض


يمكن أن تؤدي الاضطرابات في تنظيم عملية اليقظة / النوم إلى العديد من المشاكل الصحية : مشاكل القلب والأوعية الدموية، والسكري، واضطرابات الجهاز الهضمي، وما إلى ذلك. الضوء الأحمر، الذي يكون طوله الموجي قريبًا من ضوء الليل، والضوء الأزرق و الأبيض، القريبان من ضوء النهار، يسمحان لطاقم الغواصات بالحفاظ على إيقاعات الساعة البيولوجية مستقرة.




تعليقات